Resource id #4 ���� �������� ������ ���� ���������� ������������ ������������ ������������ ����������
ما الذي يجب أن تعرفة لكتابة مقالات بطريقة صحيحة

ما الذي يجب أن تعرفة لكتابة مقالات بطريقة صحيحة

ما الذي يجب أن تعرفة لكتابة مقالات بطريقة صحيحة

كيفية عمل اعلان ممول على الفيس بوك

جدول المحتويات


في البداية يجب أن تكون لدى الكاتب الرغبة في إشراك الجمهور بأفكاره و طروحاته وتقديم كل الفائدة لهم في هذا المقال، حيث هناك مواضيع بمقالات لا قيمة لها ولا تقدم أي فائدة تذكر، وإنه في هذه الحال يجب على الباحث او الكاتب يبحث في فكرة موضوع تجذب القارئ وتشد انتباهه.

ما الذي يجب أن تعرفة لكتابة مقالات بطريقة صحيحة

تعريف المقال:

 المقال هو شكل من أشكال الكتابة المعروفة، وهو عبارة عن جمل و تراكيب وفقرات تتعلق بموضوع معين أو فكرة معينة أو ظاهرة ما يريد صاحب المقال الإضاءة عليها والكتابة عنها، ولا شك أن عالم المقالات عالم متشعب ومتنوع وهو عالم لا متناهي ولا حصر له، فهناك مقالات لمختلف الاختصاصات؛ أي أن كل صاحب اختصاص بإمكانه أن يكتب عن اختصاصه أو المجال الذي يعمل فيه.

إن كتابة المقالات متاحة لكل الأشخاص ولا سيما مع ظهور مواقع إلكترونية تسهل القيام بهذه الأعمال والترويج لها ونشرها.

ومن الجدير بالذكر أنه يجب أن يحوي المقال على معلومات قيمة وإضافات جديدة وتحديثات تعمل على إغناء و إثراء هذا المقال، ولكن قبل الشروع بكتابة المقال يجب أن تكون هناك فئة معينة يتم توجيه المقال إليها الشريحة المستهدفة.

يجب على كاتب المقال أن يعني ويدرك أهمية طرح موضوع المقال وضروراته الموجبة للبحث فيه.

أساسيات كتابة المقال:

في البداية يجب أن تكون لدى الكاتب الرغبة في إشراك الجمهور بأفكاره و طروحاته وتقديم كل الفائدة لهم في هذا المقال، حيث هناك مواضيع بمقالات لا قيمة لها ولا تقدم أي فائدة تذكر، وإنه في هذه الحال يجب على الباحث او الكاتب يبحث في فكرة موضوع تجذب القارئ وتشد انتباهه.

أن يسعى الكاتب للإحاطة بموضوع المقال من كل جوانبه، وألا يتوانى عن إعطاء أي معلومة حتى لو كانت صغيرة، حيث في النهاية كلها ستصب في مصلحة المقال.

من جهة أخرى، ضرورة عمل مخطط لعناصر المقال وتنسيقها بشكل يراعي خطوات كتابة المقال المتعارف عليها وذلك ليسهل على القارئ قراءته، بداية من العنوان، الموضوع، صلب المقال، الفقرات والعناوين الرئيسية ثم الفرعية.

والجدير بالذكر أن لأسلوب كتابة المقال وصياغته له الأثر الأكبر في إعطاء قيمة علمية للمقال، لأن المقال يجب أن يحتوي على أسلوب مستند على أسس موضوعية لا عشوائية وتخضع لمزاج الكاتب.

إن لكل كاتب أسلوبه وطريقته الخاصة في كتابة المقال، وهذا يعود لوجهة نظره و رأيه الخاص في موضوع المقال.

بالإضافة لما ذكر لا بد من توافر عنصر التميز والإبداع في طرح موضوع المقال، لأن الكاتب المجتهد يبحث دائما عن التميز والتفرد بمقال استثنائي وغير عادي، يعبر فيها عن شخصيته وآراؤه وأفكاره، والتي سيقوم بالتماسها و الشعور بها كل قارئ بشكل واضح من خلال طريقة كتابة المقال و أسلوب الكاتب الخاص

اللغة:

 هي الطريق إلى قراءة المقال وفهمه ،حيث يجب على الكاتب أن يواظب على الكتابة بلغة معينة، لأن من الغير مستحسن أن يورد جمل بلغة غير مفهومة أو عدة لغات، و إن ذلك من شأنه أن يضعف المقال، بالإضافة إلى ذلك يجب أن يأخذ بعين الاعتبار أن وجود مصطلحات غير مفهومة أو غير واضحة ستقلل من شأن المقال وستضعف حلقات المقال بأكمله، لأن اللغة هي السبيل الوحيد لفهم المقال وأفكاره، واللغة هي صلة الوصل بين الكاتب والمتلقي وهي من أهم مقومات المقال.

بعدما عرضنا المقال والشروط الواجب مراعاتها أثناء كتابة المقال، سننتقل بالحديث إلى عناصر كتابة المقال الجيد

كتابة المقالات الاكاديمية

عناصر كتابة المقال الجيد:

العنوان:

هو المفتاح الرئيسي للدخول إلى المقال، يجب ألا يتجاوز العشر كلمات، يجب أن يكون مميزا، قادرا على جذب انتباه المتلقي، وبجب ان يكون واضحا، محدد، لا غموض ولا لبس فيه.

المقدمة:

يجب أن تحوي أيضا المقدمة على عبارات وجمل فيها عنصر التشويق والفضول لقراءة هذا المقال، كأن يشرح مثلا بطريقة مبسطة فكرة المقال وطريقة الكاتب في العرض لمحاور هذا المقال.

العرض:

العرض صلب الموضوع، المشكلة، الظاهرة المراد كتابتها، ويجب أن تكون الفقرات في العرض قصيرة لتسهل عملية فهم الفكرة المطروحة، بالإضافة إلى ضرورة تواجد مسافات بين تلك الفقرات، ويجب ألا تتجاوز الفقرة الواحدة ست أسطر، ويجب أن تكون أفكار العرض مدعمة بالأدلة الثابتة التي لا تقبل الشك مثل ؛مصادر أكاديمية، وثائق، مستندات، مجلا محكمة .

الخاتمة:

يجب أن تكون بمثابة الحجر الأخير في بناء المقال، حيث يذكر الكاتب فيها النتائج التي توصل إليها بعد دراسة وشرح وتحليل، ورأي الكاتب الشخصي ورؤيته الخاصة باتجاه الحل، يمكن أن تكون الخاتمة على شكل نقاط او مجموعة جمل.

وإضافة إلى ما تم ذكره، يجب أن نقول ؛ أنه يمكن لكاتب المقال أن يقوم بعمل ورقة مسودة جانبية يذكر فيها كل النقاط التي سيوردها بالمقال، والعمل على مراجعتها قبل تقديمها بالشكل الصحيح.

بعد عناصر المقال، خطوات المقال، لا بد من التنبيه إلى أنه يجب على الكاتب أن يكون واثقا من صحة ومصداقية المراجع والمصادر التي أخذ منها معلومات وأوردها في مقاله او بحثه.

أهم أنواع المقالات:

  1. الخبرية : يسرد فيها تفاصيل عن خبر ما.
  2. تعليمية : شرح كيفية استخدام منتج أو مادة ما.
  3. مقال نقدي : يتم فيه الإضاءة على كتاب أو بحث وعمل دراسة نقدية حوله.
  4. مقال أدبي : يتم فيه التطرق إلى سيرة أدباء وكتاب وشعراء، أو عمل قصصي أو روائي.
  5. مقال سياسي : يعرض لموقف سياسي أو قضية أو حدث سياسي هام.
  6. اجتماعي : الإضاءة على  ظاهرة أو مشكلة مجتمعية.

وفي نهاية المقال، تطرقنا إلى مناقشة عدة محاور فيما يخص المقال بدءاً من تعريف المقال ، إلى أهمية موضوع المقال ،عناصر المقال ،أنواع المقال ،النقاط الاساسية التي يجب توافرها أثناء كتابة المقال.

نتمنى لكم الاستفادة ، و الله ولي التوفيق .